طلبة جامعة ولي العهد (الحسين التقنية) يصنعون بوابة تعقيم بمواصفات عالمية

•صناعة محلية بإيدي شباب أردني واعد
• توفير وقت التعقيم و المواد المعقمة المستخدمة
•مواصفات عالمية تراعي معايير السلامة و الامان
بأيادي أردنية ومواد محلية الصنع قام طلبة كلية الهندسة في جامعة الحسين التقنية (عمان) إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد، بتصميم ومحاكاة وتصنيع جهاز التعقيم الأتوماتيكي الذكي للمداخل (HTU sanitizing Gate) ، حيث أصبحت بوابات التعقيم ضرورة و جزء أساسي من الحياة اليومية في جميع أرجاء العالم.
وباشر الطلبة وبإشراف مباشر من مشرفي المشاغل الهندسية في جامعة الحسين التقنية منذ بدء الجائحة بالعمل على التصاميم الهندسية ومحاكاة التصاميم وتصنيعها مع مراعاة التصميم لكفاءة التعقيم وسرعته ودراسة سلوك المستخدم لتحسين تجربة البوابة للأفراد.
وتعتمد فكرة بوابة التعقيم على وجود سينسور حساس IR، يعمل بمجرد اقتراب الشخص من البوابة لتقوم المضخة بتشغيل رشاشات تحتوي على سائل معقم بخاري، والذي يساهم فى تقليل حدة تناقل الفيروسات.
مدير المشاغل الهندسية في جامعة الحسين التقنية، المهندس "يوسف العكور" أكد ان هذا المشروع يعتبر الاحدث لطلبة كلية الهندسة وهو يرسخ مفهوم التعليم التقني والتعليم المبني على التكنولوجيا والعلوم والرياضيات (STEM Education).
وأشار العكور أن البوابة تتميز بمواصفات ومعايير عالمية، تتميز بتوفير وقت التعقيم والمواد المعقمة المستخدمة وأمكانية التشغيل و مراقبة الأداء بسهولة بالإضافة الى احتواءها على عدد من أنظمة الحماية لكل من المضخة والجهاز لفصلهم جزئياً في حال حدوث أعطال.
الطالب "محمد الجزازي" عضو فريق المشروع اتم سنته الثالثة في الجامعة تخصص هندسة ميكانيكية، اوضح أن هيكل البوابة الميكانيكي مدروس ومتماسك و يراعي خفة الوزن ويقلل خطوات الإنتاج وأن تصميم محاكى لضمان عزل غرفة التعقيم عن المدخل والمخرج وانه تم احتساب زوايا الرشاشات لتؤمن تغطية كاملة للأفراد في وقت قصير جداً وبالتالي تمنع هدر سائل التعقيم.
ومن ناحيته أشار الطالب "هاشم طعامنة" سنة ثالثة هندسة كهربائية ان البوابة تحتوي على دائرتي تحكم صناعي منفصلتين إحداهما للمضخة والمؤقتات والأخرى لمؤشر التعقيم الزمني بالإضافة الى مؤشر زمني لعكس الوقت المتبقي قبل الخروجprogress indicator و نظام تنبيه يقوم بإصدار صوت عندما يفرغ الخزان والذي تصل سعته الى 300 لترمن سائل التعقيم.
وقال الطالب سيف السيوف سنة ثالثة هندسة طاقة "ان أجمل ما في المشروع هو قدرتنا على تطبيق ما تعلمناه من مواد نظرية في الجامعة على مشروع بوابة التعقيم، فعلى سبيل المثال اختيارنا لنوع وقدرة المضخات المناسبة للبوابة تم بناءا على ما تعلمناه في مادة دينامكية السوائل fluid dynamics" وأضاف السيوف أن الجامعة ذللت كافة العقبات امامنا للمضي قدما في المشروع وعملت على تأمين المواد المحلية الأولية وفتح المشاغل الهندسية والمختبرات يوميا وتشبيكنا مع أصحاب الخبرة في مجال التعقيم والاجهزة الصحية مع مراعاة معايير السلامة والصحة المتبعة في المملكة.
وقامت الجامعة ممثلة برئيسها معالي الدكتور لبيب الخضرا بتسليم الطلبة شهادات تقدير ومكافاة مالية بسيطة تقديرا من الجامعة لجهود الطلبة القائمين على المشروع و تعبيرا لفخرها بما أنجزوه.
ويذكر ان جامعة الحسين التقنية والتي تأسست 2016 تعتبر أحدث جامعة تقنية اردنية تتخذ من مجمع الملك الحسين للأعمال (عمان) مقرا لها و تمنح درجة البكالوريوس و الدرجة الجامعية المتوسطة في برامج الهندسة و علوم الحاسوب.