مذكرة تفاهم بين جامعة الحسين التقنية ومعهد جيانغسو لأبحاث التكنولوجيا الصناعية

مذكرة تفاهم بين جامعة الحسين التقنية ومعهد جيانغسو لأبحاث التكنولوجيا الصناعية

وقعت جامعة الحسين التقنية، إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد، ومعهد جيانغسو لأبحاث التكنولوجيا الصناعية (JITRI) مذكرة تفاهم تهدف لاقامة تعاون أكاديمي في المجال التكنولوجيا الصناعية ودعم البحث العلمي في المملكة.

ووقعت الاتفاقية في مقاطعة جيانغسو في الصين، بحضور كل من رئيس معهد جيانغسو لأبحاث التكنولوجيا الصناعية الدكتور تشين ليو  و رئيس جامعة الحسين التقنية الدكتور لبيب خضرا والوفد المرافق.

وتنص الاتفاقية التي تم توقيعها في مقر المعهد على التعاون في مجالات مختلفة كبرامج التدريب العملي لطلبة الجامعة و عملية التبادل الأكاديمي بين الطرفين بالاضافة الى التركيز على قطاعات الطاقة و تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

ويسعى الطرفين من خلال الإتفاقية الى تطوير المناهج الدراسية في الجامعة و العمل على تقديم المساعدة والمشورة في المجالات التقنية و الفنية مما يمكن الجامعة من مواكبة اخر المستجدات في عالم التكنولوجيا الصناعية.

وكذلك ابدى المعهد اهتمامه بمركز التميز للريادة و الابداع التابع للجامعة و الذي يحتضن 15 شركة ناشئة متخصصة في مجال الهندسة التكنولوجية  وامكانية  دعم الجامعة بمنح تصل الى مليون دولار. 

ومن جانبه أكد رئيس الجامعة لبيب الخضرا سعي الجامعة الدائم لخلق شراكات عالمية وبحث آليات نقل التكنولوجيا والاستفادة من الخبرات المشتركة، وخاصة فى المجالات ذات الأولوية  للجامعة بشكل خاص وللأردن بشكل عام.  

وأشار رئيس الجامعة لبيب الخضرا ان الجامعة تتطلع للتعاون مع المعهد منذ مطلع العام حيث زار الجامعة وفد رفيع المستوى ممثلا برئيس المعهد وكبار المدراء أطلعوا على البرامج التعليمية و الخطط الدراسية و مرافق الجامعة.

وأوضح الخضرا أهمية التعاون مع المعهد الصيني لما يتمتع به من مكانة علمية وبحثية يميزه في العديد من التخصصات العلمية و التقنية، مشيراً إلى أن الجامعة تسعى لتعزيز الشراكة مع مختلف المعاهد والمؤسسات على المستويين الإقليمي والدولي من خلال توقيع عدة اتفاقيات، ما ينعكس إيجابياً على مستوى الطلبة و مكانة الجامعة.

و يُعد معهد جيانغسو والذي تأسس في العام 2013 لدعم وتطوير أبحاث الصناعة التكنولوجية في مقاطعة جيانغسو أبرز مؤسسة بحثية مهتمة بالبحث والتطوير في قطاع التكنولوجيا  في الصين، ،ويملك أكثر من 39 مركزا بحثيا متخصصا  لتطوير التكنولوجيا الصناعية في الصين ويركز على ردم الهوة ما بين البحث العلمي و التكنولوجيا التطبيقية.

وتهدف جامعة الحسين التقنية و التي تاسست من قبل مؤسسة ولي العهد في 2016, لتقديم تعليم يعزز من المهارات الإساسية  والتخصصات الحيوية المطلوبة لسوق العمل، وتعتبر الجامعة داعم حقيقي للتعليم المبني على العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وتقوم بمنح الدرجة الجامعية المتوسطة والدرجة الجامعية الاولى " البكالوريوس" في مجالات الهندسة وعلوم الحاسوب و قد باشرت بفتح ابوابها لقبول طلبات التسجيل للفصل الدراسي الأول لسنة 2018-2019.